Select your language close

"التخصصي" يبرم مذكرة تفاهم مع مستشفى قريت أرموند للأطفال في لندن

The King Faisal Specialist Hospital and Research Center has signed an agreement with Great Ormond Street Hospital for Children in London

أبرمت المؤسسة العامة لمستشفي الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث مذكرة تفاهم مع مستشفي قريت أرموند ستريت للأطفال في لندن وذلك في إطار بناء تعاون على مستوى الخدمات الطبية السريرية والتعليمية والبحثية بهدف تحسين وتطوير خدمات طب الأطفال في تشخيص ومعالجة الأمراض النادرة والدقيقة.

ووقع مذكرة التفاهم معالي الدكتور ماجد الفياض المشرف العام التنفيذي للمؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث فيما وقعها من جانب المستشفى البريطاني الرئيس التنفيذي الدكتور بيتر ستير. وستعزز مذكرة التفاهم العلاقة التعاونية بين المؤسستين في مجالات تبادل الخبرات السريرية والتعليمية والبحثية في طب الأطفال.

وأوضح الدكتور ماجد الفياض إن مذكرة التفاهم هذه تأتي في سياق الخطط الإستراتيجية لبناء شراكات وتعاون مع المؤسسات الطبية العالمية لتطوير البحوث والخدمات الطبية التخصصية وفق أعلى المعايير في إطار الريادة والخبرة التي يمثلها "التخصصي" كمؤسسة طبية متقدمة على المستوى الإقليمي والعالمي وضمن مشاريعه التوسعية في المستشفى الرئيس في الرياض وفرعه بجدة إضافة إلى مشروع مستشفى الميقات الجديد في المدينة المنورة الذي جرى تحويله إلى مستشفى تخصصي وضمه إلى منظومة المؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بتوجيه كريم من خادم الحرمين الشريفين.

من جهته قال الدكتور بيتر ستير "على الرغم من أن المؤسستين الطبيتين تقعان في منطقتين جغرافيتين مختلفتين إلا أنهما يتشاركان نفس الهدف في العمل على تقديم رعاية صحية وتعليم وبحوث ذات مستوى عالمي لتسريع الأثر الإيجابي على صحة ورفاه الأطفال في المملكة، ونحن سعداء لنتقاسم الهدف المشترك مع مستشفى الملك فيصل التخصصي"، وأضاف: "نتطلع إلى تعاوننا المستمر لضمان حصول المزيد من الأطفال الذين يعانون من حالات مرضية نادرة ومعقده في المملكة على أحدث العلاجات المتاحة".

وبناء على مذكرة التفاهم ستعمل المؤسستان الطبيتان بشكل وثيق لتعزيز تقديم الخدمات السريرية لتخصصات محددة كطب أمراض القلب، والأشعة، وأمراض الدم من خلال تنفيذ مبادرات مثل برامج الزيارات الاستشارية وتبادل المعلومات والخبرات وسيضمن هذا التعاون استفادة كلا المؤسستين الطبيتين بشكل متبادل من الخبرة العملية السريرية في بيئة ذات مستوى عالمي رفيع.

وكجزء من مذكرة التفاهم، سيتعاون الجانبان عبر مبادرات تعليمية مختلفه مثل برنامج الزمالة الدولية في المستشفى البريطاني الذي سيرحب بالأطباء المتدربين المتخرجين من المملكة العربية السعودية الذين يتطلعون إلى اكتساب خبرة في مجال التخصصات الفرعية في الرعاية الطبية التخصصية للأطفال.

كما تسلط مذكرة التفاهم الضوء على الرؤية المشتركة لإنتاج أبحاث رائدة على المستوى العالمي من خلال العمل سوياً لبناء تحالفات بحثيه استراتيجية.